75

الولادة في العشرينات من العمر مقابل الثلاثينات من العمر

الأمهات الأمريكيات يبدأن اتجاهََا جديدََا.

الثلاثينات هي الآن العشرينات الجديدة.

في عام 2016 ، وللمرة الأولى على الإطلاق ،

كان عدد النساء الأميركيات اللاتي أنجبن أطفالاً في أوائل الثلاثينيات اكتر من اللاتي أنجبن أطفالاً في العشرينات.

والنساء الآن أكبر بنسبة 25٪ عند الولادة مقارنةً بما كان عليه الحال قبل 50 عامًا.

لكن أليس إنجاب الأطفال في سن أكبر أصعب على جسدك؟

ألا يمكن أن يعني ذلك المزيد من المخاطرة علي الطفل ؟

فكّر في الأمر ، ما الفرق بين الولادة في العشرينات من عمرك مقابل الثلاثينيات من عمرك؟

الولادة في أي عمر هي تغيير كبير.

أولا ، سيكون لديك طفل لتعيله.

يكلفون الأسر المتوسطة حوالي 230،000 دولار ليكبروا،

ولكن هناك بعض الاختلافات الرئيسية بناء على وقت الولادة.

فمثلََا الخصوبة: بين سن 20 و 24 سنة ، لدى النساء فرصة بنسبة 86 ٪ في الحمل بعد المحاولة لمدة عام.

لكن هذه الفرصة تنخفض إلى حوالي 50٪ في أواخر الثلاثينيات من عمرك.

ثم هناك صحتك.

هناك 20 فرصة أقل للإجهاض والحالات مثل سكري الحمل وتسمم الحمل وارتفاع ضغط الدم.

ولكن عندما يتعلق الأمر بصحتك في وقت لاحق من الحياة ،

فإن الانتظار حتى الثلاثينيات من العمر للولادة يكون أفضل.

أظهرت الأبحاث أن الأمهات اللاتي ولدن لأول مرة في أوائل الثلاثينات يبلغن طاقة أعلى,

لياقة أفضل ، وأوجاع وألم أقل مقارنة بالأمهات اللاتي ولدن لأول مرة في أوائل العشرينات.

وهذا قد يساعد في تفسير اكتشاف علمي آخر.

النساء اللاتي امتلكن أطفال في الثلاثينيات من العمر قد يعشن لفترة أطول.

وفقًا لبحث نشر في عام 2015 ، كانت النساء اللاتي أنجبن آخر طفل لهن بعد سن 33 عامًا يحتمل أن يعيشن أكثر من 95 عامًا.

مقارنة بالنساء اللاتي أنجبن طفلهن الأخير قبل بلوغهن سن الثلاثين.

وربما سيكون لديهم المزيد من الأموال لإنفاقها في تلك السنوات الإضافية.

وجدت دراسة دنماركية أن الأمهات ذات التعليم الجامعي اللاتي تتراوح أعمارهن بين 31 و 34 عامًا ,

عندما ولدن حصلن على دخل يزيد بحوالي 5000 دولار علي مدي حياتهن.

مقارنة بالنساء المتوسطات الحاصلات على شهادة جامعية ،

في حين أن النساء المتعلمات في الكلية اللاتي أنجبن طفلهن الأول قبل سن 25 يكسبن حوالي 80,000 دولار أقل.

بالطبع ، تلك فقط الأمهات ، ماذا عن الأطفال؟

إذا أنجبت أمهاتهم في الثلاثينات بدلا من العشرينات من عمرهن,

هؤلاء الأطفال قد يكونوا أكثر أمانا ، أذكى أو حتى أطول.

علاوة على ذلك ، قد يكون هناك المزيد منهم.

هذا صحيح ، لأنك إذا انتظرت حتى الثلاثينات من عمرك ، فمن المرجح أن يكون لديك توأم.

النساء الأكبر سنََا لديهم مستويات أعلى من هرمون يسمى FSH ، والذي يحفز المبايض.

عادة ، تطلق النساء ما يكفي من هرمون FSH للتبويض أو إطلاق بويضة واحدة,

ولكن بالقرب من انقطاع الطمث ، فإنها تنتج عشرات منها.

مما يمكن أن يسبب بيضتين للتبويض ويؤدي في النهاية إلى توائم.

الآن ، سواء كان الحصول على توأم هو منفعة ، فذلك أمر يعود إليك.

لكن شيء واحد مؤكد ، سواء كان لديك أطفال في الـ21 أو الـ35 ، لن تعود كما كنت مجددا.