44

الله يستطيع ان يغير الانسان

استطيع ان اقول انه عندما كنت في السابع او الثامن من المراحل الدراسية

ابتادات ان الاحظ ان شئ بداخلي لم يكن سليم

من عمر التاسعة للوقت الذي تخرجت منه من الثانوية العامة

كانت فترة مظلمة

كانت هناك ايام لم استاطع القيام من السرير

من الممكن انه لم اريد القيام من السرير

الشعور بعدم الرغبة في فعل اي شئ والاحباط

مجرد الرغبة في الموت ولا اهتم اين ذبت ولا الي اين اذهب

مجرد الرغبة في ان تنتهي الحياة

وخضت تجارب وان كنت صغيرة لا يسطع ان يتحملها بالغ في العمر

شعرت بالكثير من العار

اتعلم قرات الكتاب المقدس , استمعت لصلوات لاني اردت ان اذهب الي نقطة اقل من هذا الالم

كنت اعلم انه يجب عليا مغادرة السرير فبدات ان اذهب للمطبخ

كنت اشغل الموسيقي وابدا في الكتابة لاسمع واري

كل شئ اردته كان هناك كنت ساكبر ان كبرت في الكنيسة

اخطائي تحولت لبركة وثم نور

يمكنني ان اقول ان اهم كلمات الله بالنسبة لي تحفظني وثم ساري الحق بعدها

كل كتب التنمية والتي استفدت منها في الكاريير لم تكن بقدر ذلك فادتني مع الله من الافضل ان تقرا الانجيل لتري ماذا يقول لاجلك

واشكر الله علي كل الالام والبركات التي استفدت منها وحفظتني الي الان

0